2022-05-19T18:45:59+03:00

هيل معلقاً على نتائج الانتخابات في لبنان: مكاسب المعارضة المسيحية لم تكن كافية لها لتوجيه المشهد السياسي

صحافة لبنان - اخبار عربية

مشاهدة الموضوع التالي من صحافة لبنان .. هيل معلقاً على نتائج الانتخابات في لبنان: مكاسب المعارضة المسيحية لم تكن كافية لها لتوجيه المشهد السياسي والان إلى التفاصيل :

مساعد وزير الخارجية الأميركي السابق ديفيد هيل، يتحدث في مقال له في "ويلسون سنتر" عن نتائج الانتخابات في لبنان، ويقول إن هناك "3 اعتقادات خاطئة بشأن لبنان والانتخابات".

كتب مساعد وزير الخارجية الأميركي السابق ديفيد هيل، مقالاً في موقع "ويلسون سينتر" اليوم الأربعاء، تحدّث فيه عن نتائج الانتخابات في لبنان، وعن حضور حزب الله وحلفائه في البرلمان اللبناني وتقسيم المقاعد النيابية.

وفي ما يلي نص المقال منقولاً إلى العربية:

كان هناك الكثير من التفكير الرغبوي قبل الانتخابات النيابية اللبنانية يوم الأحد 15 مايو/أيار. كان الكثيرون يأملون في أن يستغل المستقلون يأس اللبنانيين وغضبهم تجاه النخب التي دفعت بلدهم نحو الهاوية الاقتصادية والاجتماعية والاقتصادية. وسرت تكهنات بأنّ النتائج ستوجه ضربة لحزب الله وحلفائه المسيحيين. الواقع الذي ظهر يوم الأحد هو أنه في حين عانى حلفاء حزب الله المسيحيون من انتكاسات إلا أنّ الممارسات الديمقراطية والبنية السياسية الطائفية في لبنان تميلان إلى إحداث حالة من الشلل.

3 اعتقادات خاطئة

أحد الأوهام هو أنّ تقليص حضور حزب الله البرلماني وتحالفاته يقلل من قوته. في الواقع، إن نفوذ حزب الله في الانتخابات والبرلمان هو مجرد نتيجة ثانوية مفيدة لهيكل سلطته الموازية خارج الدولة القائمة على الأسلحة والمقاتلين والخدمات والأموال غير المشروعة. تمنح الانتصارات الانتخابية حزب الله الشرعية والوصول من الداخل إلى سياسة التأثير وعرقلة المعارضة وتوجيه موارد الدولة إلى ناخبيه الشيعة. لكن قوة الجماعة تكمن في "ميليشيا" تقف في مواجهة سياسيين عزل أدركوا الخطر المميت في مواجهتها. تحت عنوان "مقاومة" احتلال إسرائيلي انتهى قبل أكثر من عشرين عاماً أفلت حزب الله وحده من بين الميليشيات اللبنانية من بند نزع السلاح في الاتفاق الذي نص على إنهاء الحرب الأهلية.

وهم آخر هو أنّ الانتخابات اللبنانية يمكن أن تنتج ذلك النوع من الحكومة الناشطة اللازمة لاستعادة الثقة في الشؤون المالية للبلاد والحكم. قبل 80 عاماً، قبل زعماء الطوائف الدينية الرئيسية ( مسيحيون ومسلمون ودروز) بدولة بشرط أن تكون ضعيفة جداً إذ لا يمكن لطائفة واحدة أن تستخدم الأدوات الرسمية للتغلب على الطوائف الأخرى. تطورت هذه الحالة بمرور الوقت إلى أكثر من مجرد آلة رعاية وتغاضى كثير من اللبنان


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا




هيل معلقا على نتائج الانتخابات في لبنان مكاسب لبنان

كانت هذه تفاصيل هيل معلقاً على نتائج الانتخابات في لبنان: مكاسب المعارضة المسيحية لم تكن كافية لها لتوجيه المشهد السياسي نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

و تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على التيار الوطني الحر وقد قام فريق التحرير في صحافة لبنان بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي. -

الاكثر زيارة
ترند السعودية - ترند مصر - UK Press24 - الصحافة نت - سبووورت نت - ايجي ناو - 24press نبض الجديد - كريبتو - صحافة غربية -صحافة 24


لبنان اليوم