صحافة لبنان : السفيرة الأمريكية بلبنان تسلم ميقاتي كتابا من وزارة الخزانة حول هذا الأمر

السفيرة الأمريكية بلبنان تسلم ميقاتي كتابا من وزارة الخزانة حول هذا الأمر

من صحافة لبنان تفاصيل المقالة التالية السفيرة الأمريكية بلبنان تسلم ميقاتي كتابا من وزارة الخزانة حول هذا الأمر والان إلى تفاصيل الخبر

بعد الرسالة التي نقلها وزير الخارجية اللبناني "عبدالله بو حبيب" من واشنطن إلى رئيس الجمهورية "ميشال عون" حول استثناء لبنان من عقوبات "قانون قيصر"، تبلّغ رئيس مجلس الوزراء "نجيب ميقاتي" من سفيرة الولايات المتحدة لدى لبنان "دوروثي شيا" كتاباً رسمياً خطياً من وزارة الخزانة الأمريكية أجابت خلاله على بعض الهواجس التي كانت لدى السلطات اللبنانية في ما يتعلق باتفاقيات الطاقة الإقليمية التي ساعدت الولايات المتحدة في تسهيلها وتشجيعها بين لبنان والأردن ومصر.

وأكدت "شيا" أنه "لن يكون هناك أي مخاوف من قانون العقوبات الأمريكية”، وقالت “هذه الرسالة التي تمّ تسليمها تمثل زخماً إلى الأمام وحدثاً رئيسياً في الوقت الذي نواصل فيه إحراز تقدم لتحقيق طاقة أكثر استدامة ونظافة للمساعدة في معالجة أزمة الطاقة التي يعاني منها الشعب اللبناني". 

قضائياً، لوّح أعضاء الهيئة التأسيسية لتجمع أهالي شهداء انفجار مرفأ بيروت الذين انشقوا عن أهالي الضحايا بتقديم "طلب لتنحية المحقق العدلي القاضي طارق بيطار عن الملف من أجل خدمة القضية والوصول إلى العدالة" كما أعلن المتحدث باسمهم إبراهيم حطيط بعد زيارته رئيس مجلس القضاء الأعلى سهيل عبود.

ورأى "حطيط" "أن السياسة المعتمدة من قبل المحقق العدلي لم تعد مقبولة لأنها سياسة استنسابية وباطلة”. وسأل: “لماذا يتجاهل القاضي البيطار سياسيين وقادة عسكريين كانوا على علم بوجود نيترات الأمونيوم في المرفأ ولم يستدعهم للتحقيق؟"، رافضاً "شيطنة عائلات شهداء المرفأ"، ومنتقداً "تغيب بعض وسائل الإعلام عن تغطية تحركاتهم".

واللافت أن القاضي "بيطار" الذي تسلم عشرات طلبات الرد كان في كل مرة يلتزم بالقانون ويكف يده عن الملف ويوقف التحقيقات إلى حين البت بالطلب من القضاء المختص، خلافاً لما فعلته البارحة النائبة العامة الاستئنافية القاضية "غادة عون" التي رغم إصرار حاكم مصرف لبنان "رياض سلامة" على ردّها عن قضيته بوصفها الخصم والحكَم، ترفض رفع يدها عن الملف وتصرّ على السير به كأن شيئاً لم يكن، لا بل تصدر تصريحات مدعومة من العهد ورئيس التيار الوطني الحر "جبران باسيل" بهدف تقييد "رياض سلامة" ومحاصرته بإجراءات قضائية قد تفتح الباب واسعاً أمام تداعيات خطيرة سياسياً ومالياً.

وآخر هذه الإجراءات إصدار قرار إلى الأمن العام بمنع السفر ، ما أثار حفيظة رئيس الحكومة

كانت هذه تفاصيل موضوع او خبر السفيرة الأمريكية بلبنان تسلم ميقاتي كتابا من وزارة الخزانة حول هذا الأمر الذي نشر بتاريخ : الجمعة 2022/01/14 الساعة 08:51 م .. نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الخليج الجديد - أخبار وقد قام فريق التحرير في صحافة لبنان بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

الاكثر مشاهدة
( صحافة لبنان ) محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..