صحافة لبنان : ميشال حايك يضرب مجددًا أم يخدع عقولكم؟

ميشال حايك يضرب مجددًا أم يخدع عقولكم؟

من صحافة لبنان تفاصيل المقالة التالية ميشال حايك يضرب مجددًا أم يخدع عقولكم؟ والان إلى تفاصيل الخبر

كان حلّ اللبناني ميشال_حايك ضيفًا على حلقة خاصة ليلة رأس السنة كما كل عامٍ، حيث يرفض أن يحاوره أي أحد، وتجلس أمامه المذيعة صامتة لا تناقشه بل تسمع لتوقعاته المحلية العربية والعالمية.

ونسأل من يصدّق ادعاءات كل المنجمين؟

ألا تعرفون بفرضية الإحتمالات أو ما تُمسى بعلم الرياضيات بالـ Probability؟

اقرأ: ليلى عبد اللطيف وميشال حايك بنفس التوقع ومن الأصدق بينهما؟

توقعاته عادت إلى التداول مجددًا بعدما أطلقت الصين صاروخًا إلى الفضاء منذ أشهر، قبل أن ينحرف عن مساره ويهدد الكرة الأرضية بكارثة حقيقية، ومن المتوقع أن يسقط خلال يومين، وبحسب الوكالات العالمية قد يسقط في اليمن أو في المحيطات، ولا يعرف أحد مكان سقوطه إلا قبل ساعات قليلة.

اقرأ: الصاروخ الصيني يسقط بعد ساعات في دولة عربية

البعض ربط توقع ميشال التالي: “إن الصين ورئيسها سيكونان بعين الكارثة” بما حدث في الصين بعد انحراف الصاروخ عن مساره ويخلّف تهديدًا على البشرية بعد انتشار وباء كورونا من مدينة ووهان – الصينية.

اقرأ: توقعات ميشال حايك كم يقبض وكيف يغش الناس – فيديو

لكن أي شخص على وجه الأرض يفهم أن مثل هذا التوقعات التي يطلقها ميشا ينطبق على ٩٩،٩٩ بالمائة من الاحداث التي تؤدي إلى اللعب على العقل الخرافي للإنسان وهكذا ولأن العرب من أهل العقول الخرافية فصنعوا من حايك بطلاً وهو الذي يفهم كيف يحتال في اللعب على الكلام خصوصًا وأنه لم يحدد لا من قريب ولا من بعيد ولم يذكر الحدث حتى!

اقرأ: ميشال حايك أخطأ بتوقعه كما ليلى عبد اللطيف

ميشال حايك يضرب مجددًا أم يخدع عقولكم؟ أخبار الفن والنجوم والمشاهير.

كانت هذه تفاصيل موضوع او خبر ميشال حايك يضرب مجددًا أم يخدع عقولكم؟ الذي نشر بتاريخ : السبت 2021/05/08 الساعة 12:32 م .. نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الجرس - اخبار aljaras وقد قام فريق التحرير في صحافة لبنان بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

الاكثر مشاهدة
( صحافة لبنان ) محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..